“احلام” اكيرا كوروساوا

بسم الله الرحمن الرحيم

kurosawasdreams

من منا لا يعرف اكيرا كوروساوا ؟ المخرج الياباني المشهور الذي ابدع افلاما ظلت عبر اجيال تؤثر على مسار الاخراج السينمائي . في اواخر عمره و بالتحديد العام 1990 اخرج فيلما باسم dreams او كما يحلو للنقاد تسميته على الطريقة الامريكية احلام اكيرا كورساوا ، و من اسم الفيلم نستشف الفرق بينه و بين بقية اعماله الاكثر شهرة و صيتا مثل راشمون و السامورائين السبعة و ران . الفيلم عبارة عن بعض احلام كوروساوا يصورها لنا من اللاوعي في المنام فنشاهد بعض من احلام المخرج على فترات متقطعة من حياته فهناك احلام راها في صغره و هناك احلام من سنواته الاخيرة . و لكن و ان كان كوروساوا فعلا يقصد الاحلام التي تحدث في المنام او ما نسميها الرؤى ، الا انه يمكن النظر الى هذه الاحلام من زاوية الاحلام الواقعية ايضا فيكون لكل حلم وجهين : الاول ما راه اكيرا كوروساوا في منامه و الوجه الاخر ما يطمح اليه كوروساوا او يحلم بتحققه … فيكون هناك نوع من المزج الوقتي بين الماضي و الحاضر و المستقبل .

الاحلام ما هي الاحلام ؟ و لم هناك فروق شاسعة بين احلام كل فرد ؟ و اذا كانت الاحلام تعكس اهتمامات و طموحات و مخاوف و تطلعات النائم ، فجدير باحلام اكيرا كوروساوا ان تكون كبيرة و متنوعة و مشوقة. من ها هنا اختيار هذا الموضوع للفيلم كخاتمة لاعمال كوروساوا شيء حيوي لانه سيجمع كل مواهب و رؤى هذا المخرج الكبير فيشكل ملحمة فنية رائعة قل ان نرى لها مثيلا . و اني لاعجب كثيرا من تهميش هذا العمل الضخم بالنسبة لبقية اعمال المخرج .

لندرس الفيلم قليلا :

الفيلم يتكون من 8 احلام لا يربطها سوى شيء واحد انها احلام ! بعبارة اخرى الفيلم يتكون من 8 قصص قصيرة . البداية مع حلم بعنوان بزوغ الشمس تحت المطر .. و فيه نرى طفل صغير تمنعه امه من الخروج في هذا الوقت بالذات لانه حسب الاسطورة اليابانية ان الثعالب تتزاوج في هذا الوقت ( اي بزوغ الشمس تحت المطر ) . الفضول يجعل الطفل يخرج الى الغابة ليختبيء وراء شجرة و يشاهد مراسم زواج كيتسون هنا تبدا اول تحف الفيلم فتصوير طقوس الزواج مصاحبة بموسيقى يابانية عتيقة تناسب الاجواء . الى ان ينكشف وجود الطفل فجأة فيهرب الى امه التي ترفض استقباله بحجة ان احد الثعالب جائها و قال ان ابنها شاهد الطقوس فعليه ان يقتل نفسه بالخنجر . هل يقتل الطفل نفسه ؟ ام يذهب للاعتذار ؟ و كيف و هو لا يعرف مكانهم ؟

الحلم هذا اعتقد انه من طفولة المخرج حيث تأثره واضح بالمسرح الياباني و الاساطير القديمة . الاشارة الى احتمالية الانتحار ربما يكون فيها اشارة الى انتحار اخ كوروساوا في صغره بعد ان فشل في عمله كمسرحي صامت . تميز هذا الحلم بروعة المناظر الطبيعية لليابان القديمة و غلاف الفيلم مؤخذ من صورة من هذا الحلم و هي من اروع الصور التي تعطي طابع الحلم و الخيال . الابداع الجلي في الملابس اليابانية القديمة و الموسيقى المرافقه للعرس كلها اشياء عبقرية في حد ذاتها. لمزيد من القراءة : الثعالب في الاساطير اليابانية.

الحلم الثاني عن طفل يرى طفلة صغيرة فيتبعها الى مكان توجد فيه اشجار مقطوعة و يرى هناك موقف خيالي يظهر مدى قوة خيال كوروساوا و عمق احلامه !..

الحلم الثالث هو العاصفة الثلجية حيث اربع متسلقين يصارعون العاصفة الثلجية منذ ثلاث ايام متواصلة ، بعد جهد عظيم يرفض الثلاثة متابعة القائد و يغطون في النوم ، فيبقى القائد وحيدا يحاول ابقائهم مستيقظين و لكن دون جدوى فيبدا هو الاخر بالاستسلام خاصة مع دخول الشبح يوكي اونا الى القصة و محاولة تنويمه لكي ينام هو الاخر فيبقى جثة هامدة فهل سيستسلم لاغرائها او يحارب ؟

هذا الحلم بطيء في بداية الامر فهو تصوير لحالة اليأس عند المتسلقين و لكن تبدا المتعة في ادخال شخصية يوكي اونا و هي شبح من الاساطير اليابانية لا تظهر عادة الا في الليالي الثلجية و تتميز بجمالها الفاتن و هنا الكثير ليقال عنها و لكن اترك لكم مزيد من القراءة و لكن احب ان اشير ان هذه الشخصية ظهرت في فيلم كوايدن ايضا بشكل اكثر تعمقا .

الحلم الرابع او لنقل الكابوس الرابع المعنون بالتونل او النفق يبدا بقائد ياباني بعد الحرب العالمية يسير في طريق جبلي ليدخل في نفق مظلم يبدو انه لا ينتهي ! و لكن في نهاية المطاف يخرج القائد ليتفاجيء بخروج احد جنوده خلفه .. لونه الازرق يحكي انه ميت و لكن الجندي يرفض هذه الحقيقة و يشير الى منزله حيث والديه ينتظرانه بعد نقاش قصير يقنع القائد الجندي انه مات بين ذراعيه و ان عليه الرجوع من حيث اتى و لكن ما ان يرجع الجندي حتى تخرج كتيبة كاملة كانت تقاتل تحت قيادة هذا القائد ؟ فهل موت الكتيبة باكملها بسبب تهور القائد ؟؟ و ما علاقة الكلاب في الحرب اليابانية الامريكية ؟

ربما الحلم هو نتيجة تأثر المخرج بالحرب العالمية و التفكر في مصير الجنود القتلى و الامهات الثكلى و ماذا لو عاد الاموات الى الحياة ؟ و من يتحمل اثام الحرب ؟

الحلم الخامس المعنون بالغربان ينحى منحى مختلف جدا عن كل الاحلام فالبداية بفنان ياباني يلبس قبعة اكيرا كوروساوا و يشاهد اعمال فنسينت فان جوخ و من اللوحات يدخل الى عصر فان جوخ ليبحث عنه و يحادثه فيخبره فان جوخ الرسام المشهور عن سبب قطعه لاذنه !!! و من ثم يتركه ليستمر الفنان الياباني في رحلة عبر لوحات فان جوخ انتهاء الى لوحة الغربان و مزرعة القمح حيث يستخدم كوروساوا موسيقى من شوبن الموسيقار المشهور ..

هذا الحلم رائع رائع رائع قليل من الكلام كثير من الالوان ! طريقة اخراج الممثل و هو يمشي في اللوحات الزيتية تحفة فنية قليل ان نرى مثلها اما هل كانت اللوحات ثلاثية الابعاد او ثنائية فيبدو لي انه مزج الاثنين. الشيء الرائع الاخر هو ان من مثل شخصية فان جوخ المخرج العبقري المشهور مارتن سكارزه .

الحلم السادس جبل فوجي بالاحمر ! و هو الكابوس الثاني حيث نعود الى العصر الحديث لنرى انفجارات عند جبل فوجي بسبب معامل الطاقة النووية مما ادى الى حالة ذعر بين سكان اليابان الذين ينتهي بهم المطاف في المحيط ، يبقى رجلين احدهم عالم نووي و ايضا امراة مع طفلين فماذا يفعلون هل ينتهون في المحيط او يموتون بسبب الاشعاع على اليابسة ..

الحلم له صبغه مستقبلية فنراه يتحدث عن مخاوف من استخدام الطاقة النووية و نرى هذا في تلميح مباشر من المراة عندما تقول لعنهم الله ! كانوا يقولون لنا انها امنة و لا يوجد ما يستدعي الخوف.. الملاحظ ان المؤثرات في هذا الحلم لم تكن بالقوة التي تناسب الفيلم و لكن ربما لتخفيض الميزانية اضطروا لاستخدام مؤثرات اقل و الا فهذا الحلم يمكن ان يكون فيلما قائما بذاته.

الحلم السابع او الكابوس الاخير نرى شخص يهيم في الصحراء الخالية ليرى شخصا من الاوني ( المسوخ و الشياطين في الادب الياباني ) فيخبره بأنه كان انسانا و لكن بعد انفجارات ذرية في هذه المنطقة اصبح الناس مشوهين و لهم قرون و كلما زادت القرون زادت مرتبة الشخص .المفارقة ان هذه الوحوش تتعذب ليلا من قرونها فتريد ان تموت و لكن عذابها الاخر الابدية !

الحلم كئيب و بائس و الاجواء مظلمة و الناس ممسوخه و النباتات مشوهة ، فهذا الكابوس هو وصف عن تبعات الانشطة النووية بخلاف الكابوس الثاني .. هنا تأثر بنظرية بوذية في هذا الصدد .

الحلم الاخير .. الحلم الجميل ! نرى رجلا يلبس قبعة كوروساوا يتمشى في قرية صغيره تسمى بقرية الطواحين المائية ، تتميز بالجمال الاسر و الالوان الرائعة من اصناف الزهور . ثم يجلس الزائر عند شيخ هرم عمره 103 سنوات ليسأله و يحادثه عن سر بقاء هذه القرية بعيدة عن مظاهر التطور .. بالمناسبة تمثيل شيشو ريو فوق الوصف في دور العجوز ! و هنا تطرح تساؤلات جادة و اجابات صارمة .. فهل فعلا نحن بحاجة لكل هذا الرفاه ؟ ماذا عن الكهرباء ؟؟ و هل الليل يفترض ان يكون منورا كالصباح ؟ ثم انا لا احب ليلا لا يمكن رؤية نجومه بسبب الكهرباء ! العلماء اناس اذكياء و يخترعون ما يريح البشر و لكنهم ينسون ان الراحة لا تعني السعادة !.. ثم يقوم العجوز للاحتفال بوفاة امراة عجوز .. و لكن بدلا من الحزن هناك رقص و موسيقى ! لماذا ؟ لانها نهاية تليق بحياة سعيدة !.. استخدم كوروساوا موسيقى روسية لمرافقة الجنازة في عرس فني ضخم يليق كنهاية لهذا الفلم ..

في النهاية من كل هذا نعرف مدى كثرة المواضيع و العناصر التي استدعيت في هذا الفيلم لكي يكون فعلا بمثابة ملحمة فنية رائعة من كل النواحي ، و لكن قبل ان انهي يجب ان اشير الى ان هذا الفيلم من العيار الثقيل جدا يعني لا اعتقد انه سيعجب الكثير من المشاهدين لانه صامت في اغلب الاحيان فيحتاج لفهم الصور و المشاهد و الرموز و ربما قليل من الاطلاع على سيرة المخرج تفيد في فهم معاناته و انجازاته و مواهبه اكثر … ثم عملية البداية من جديد في كل حلم لبناء اجواء الحلم الثاني ربما تكون فيها ملل خاصة في بعض الاحلام حيث هناك بطء ملحوظ في البداية.

من الناحية الفنية اعتبره شخصيا افضل فيلم مر علي على الاطلاق حتى الان..

About these ads
مصنف , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , ,

2 thoughts on ““احلام” اكيرا كوروساوا

  1. يزيد قال:

    شاهدت هذا الفيلم في التسعينات وقد استلفته من شخص اعرفه وطلب مني ان اعيده ثاني يوم كونه لا يحب ان يسلف افلامه وتضيع ، وفعلت ما طلب مني في اعادته لكني لما اراه كامل كون النعاس غلبني فقد استلفته في اخر اليوم وكنت مجهد وهو طلبه ظهرا فلم يتح لي مجال لاكماله ، مر الوقت واشتريته في رحلة من الرحلات مقررا مشاهدته اول وصولي للرياض ، ووصلت ولا ادري لماذا لم اراه حتى الان (!)
    ربما اشاهده قريبا فهذا الموضوع ( الذي قفزت بعض سطوره كي لا يؤثر في موضوعيتي عند مشاهدة الفيلم ) كون موضوعك كان بمثابة الجرس الذي جدد نبهني بوجوده فوق رفوف المكتبه بانتظاري
    شكرا مرتين ..مرة على التذكير واخرى على الموضوع .

  2. regex2008 قال:

    يسرني اهتمامك بمشاهدة الفيلم … و ارجو ان تضيف رايك هنا في حال شاهدت الفيلم ..
    مشاهدة ممتعة ان شاء الله

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل خروج   / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

تابع

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 92 other followers

%d bloggers like this: